آخر الأخبار

كباشي يعود الي البلاد ووزير الدفاع يكشف تعنت الحركة الشعبية

كباشي يعود الي البلاد ووزير الدفاع يكشف تعنت الحركة الشعبية

بورتسودان :الوطن

عاد الى البلاد مساء أمس عضو مجلس السيادي الانتقالى نائب القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي بعد زيارة رسمية الي جوبا استغرقت عدة ايام. 

و بحث سيادته خلال الزيارة مع القيادة  العليا وكبار المسؤولين بجمهورية جنوب السودان العلاقات الثنائية بين البلدين وتطوير التعاون المشترك فى عدد من القضايا الاستراتيجية ذات الاهتمام المشترك. 

 و اثنى الفريق أول ركن شمس الدين على جهود وساطة دولة جنوب السودان  وحرصها على  التوصل الى إتفاق بشان إيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين بجنوب وغرب كردفان والنيل الأزرق . 
 
وأعرب وزير الدفاع رئيس الوفد الحكومي المفاوض الفريق الركن ياسين ابراهيم في تصريح صحفي عن أسف الحكومة  لموقف الحركة الشعبية شمال المتعنت ونكوصها ورفضها التوقيع على وثيقة  ايصال المساعدات الإنسانية الى المواطنين المتعثرين بالحرب فى المنطقتين.

 وأبدى الفريق الركن ياسين أسفه على إنهيار جولة التفاوض بين الحكومة  والحركة الشعبية شمال لعدم إلتزام وفد الحركة بموجهات لجنة الوساطة. 

وأوضح وزير الدفاع ان وفد الحركة لم يقدم آي مسودة إتفاق وجاء رده على مسودة الحكومة انشائيا ولم يتضمن القضايا الجوهرية المتعلقة بإيصال المساعدات الى المواطنين فى الولايات المعنية.

وقال رئيس الوفد الحكومي أن العمل الانسانى يجب أن يعنى فقط بحياة الإنسان بعيداً عن أي أهداف اخرى سياسية او أمنية مبينا إن الحركة أصرت على إقحام مليشيا الدعم السريع المتمردة فى عملية التفاوض مما يبرهن تماهي الحركة الشعبية مع الانتهاكات الجسيمة التى ارتكبتها المليشيا الإرهابية فى حق الشعب السوداني.

 واردف رئيس الوفد الحكومي إن الحركة الشعبية أصرت على عدم توقيع أو النظر فى اي وثيقة أو مقترح إتفاق يقدم من وفد الحكومة أو لجنة الوساطة لإيصال المساعدات الإنسانية للولايات المذكورة بحجة إن المساعدات الإنسانية يمكن مرورها دون أي إلتزام مكتوب متجاهلة أهم   موجبات العمل الانسانى بضرورة تأمين مسارات محددة فى المناطق التى بها صراعات.

 وأشار سيادته الي أن الحركة تقدمت  بمقترح يتنافي مع مبادئى ميثاق الأمم المتحدة الخاص باحترام سيادة الدول أشارت فيه إلى إمكانية توقيع كل طرف اتفاق آحادى مع الأمم المتحدة بشهادة الوساطة.

زر الذهاب إلى الأعلى