سياسية

عائدون من الجنوب :صرنا كالبدون في بلدنا

الخرطوم : أبوبكر محمود
يكتنف الغموض مصير توظيف ستة الف مواطن سوداني عادوامن دولة جنوب السودان منذ عام 2011م في دولاب الخدمة المدنية وعدت منظمة السودانيين المهجرين العائدين من دولة الجنوب حال منسوبيها بانهم اشبه بالبدون في ظل العراقيل والتاخير الملازم لتحديد هوية الالاف منهم واعربت المنظمة في ان تحسم ملفاتهم العالقة ابرزها الرقم الوطني وتسكينهم في وظائف بالخدمة المدنية.

زر الذهاب إلى الأعلى