رياضية

أخبار الرياضة العالمية

طبيب الدنمارك يكشف كواليس إنعاش قلب إريكسن

تحدث مورتن بوسين، طبيب الدنمارك، عن اللحظات التي تلت تعرض كريستيان إريكسن لإغماء مفاجئ في اليورو. ونقل إريكسن إلى المستشفى بعدما سقط مغشيًا عليه خلال مواجهة فنلندا، أمس السبت، أثناء الركض بالقرب من الخط الجانبي للملعب، ثم خضع اللاعب لإنعاش قلبي داخل المستطيل الأخضر.
وقال بوسين، في تصريحات أبرزها موقع “فوتبول إيطاليا”: “كان يتنفس، وكنت أشعر بنبضه لكن فجأة تغير ذلك”.
وأضاف طبيب الدنمارك: “كما رأى الجميع، بدأنا في إعطاء إريكسن الإسعافات الأولية لإنعاش القلب”.
واختتم بوسين: “نجحنا في إعادة الوعي لإريكسن، كما أنه تحدث معي قبل نقله إلى المستشفى”.
يذكر أن مباراة الدنمارك وفنلندا استأنفت مرة أخرى، السبت، وانتهت بفوز الأخير بهدف دون رد.

لاودروب: قرار استئناف مباراة الدنمارك وفنلندا كان خاطئا

انتقد الأسطورة الدنماركي مايكل لاودروب قرار استئناف مباراة منتخب بلاده أمام فنلندا السبت في افتتاح مشوار الفريقين بيورو 2020 رغم انهيار كريستيان إريكسن خلال المباراة.
وانهار إريكسن داخل الملعب قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول ، دون أي تدخل من أي لاعب آخر، وحاول الجهاز الطبي لمنتخب الدنمارك علاج اللاعب على مدار عشر دقائق قبل نقله إلى المستشفى.
وجرى تأجيل المباراة لنحو ساعتين قبل استئنافها بعد استقرار الحالة الصحية لإريكسن لينتهي اللقاء بفوز فنلندا بهدف دون رد.
وقال لاودروب “أحترم أن فريقنا وكذلك منتخب فنلندا تمكنا من استئناف اللعب، لكن عندما يحدث شيئا مثل هذا فإن المشاعر تكون غالبة دون وجود نظرة عامة لاتخاذ القرارات الهامة”.
وأضاف “أعتقد أنه من الخطأ اتخاذ قرار بشكل سريع للغاية بعد حادث مؤثر”.
وفاز المنتخب الفنلندي على مضيفه الدنماركي 1 /0 يوم السبت في أول ظهور للفريق الفنلندي في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم.
وحسم منتخب فنلندا الفوز على الدنمارك بالهدف الذي سجله جويل بوهانبالو في الدقيقة 59 من المباراة التي جمعت بينهما في كوبنهاجن ضمن الجولة الأولى من المجموعة الثانية.

طبيب إريكسن السابق: توفي لبضع دقائق.. وأنصحه بالاعتزال

أكد طبيب القلب سانجاي شارما، المتخصص في الطب الرياضي، أن النجم الدنماركي كريستيان إريكسن محظوظ، لكونه حيا بعد انهياره وسقوطه على الأرض مغشيا عليه خلال مباراة منتخب بلاده أمام فنلندا السبت في مستهل مشوار الفريقين في يورو 2020.
وانهار إريكسن (29 عاما)، داخل الملعب قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول ، دون أي تدخل من أي لاعب أخر، وحاول الجهاز الطبي لمنتخب الدنمارك علاج اللاعب على مدار 10 دقائق قبل نقله إلى المستشفى.
وقال شارما الذي سبق له العمل مع إريكسن في توتنهام الإنجليزي، إن اللاعب الدنماركي حالفه الحظ في النجاة من سكتة قلبية ظاهرة.
وأكد شارما الاستاذ بجامعة سان جورج في لندن أن الجهات المسؤولة عن كرة القدم والأطباء على الأرجح سيتعاملون “بصرامة شديدة” مع مسألة السماح لإريكسن بلعب كرة القدم مجددا.
شارما الذي عمل مع إريكسن في توتنهام قال “من الواضح أن الأمور سارت بشكل خاطئ تماما، لكنهم نجحوا في إعادته، السؤال هو ما الذي حدث؟ ولماذا حدث؟”.
ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا) عن شارما قوله “الفتى فحوصاته كانت طبيعية تماما حتى عام 2019، إذا كيف نفسر هذه السكتة القلبية؟”.
وأكد شارما، الذي يرأس مجموعة خبراء القلب في الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم، وجود العديد من الأسباب لحدوث السكتة القلبية، مثل درجات الحرارة العالية أو ظروف غير محددة. وتابع “سعيد للغاية لكونه يقظا وفي حالة مستقرة، حالته ستصبح جيدة للغاية، لا أعرف ما إذا كان سيلعب كرة القدم مجددا، لفد توفي اليوم ولو لبضعة دقائق، لكن هل سيسمح له الأطباء بالوفاة مجددا؟ الإجابة لا”.
وختم شارما بالقول “النبأ الجيد أنه مازال حيا، النبأ السيئ أنه على مشارف إنهاء مسيرته، لذا هل سيخوض مباراة أخرى في كرة القدم الاحترافية، لا يمكنني القول، لو كان في بريطانيا لم يكن ليلعب، نتبع سياسة غاية في الصرامة بشأن هذا الأمر”.

بطولة أمم أوروبا … مباريات اليوم الاثنين

15:00إسكوتلندا × التشيك
18:00 بولندا × سلوفاكيا
21:00 إسبانيا × السويد
/////////////
بطولة كوبا أمريكا
مباريات اليوم
02:00 كولومبيا × الإكوادور
23:00 الأرجنتين × تشيلي

زر الذهاب إلى الأعلى