رأي

موقفين لا بد منهما!

موقفين لا بد منهما!

بقلم :مكي المغربي

موقف1 .. رحيل البرهان لو ارتبط بمطلب أو ضغط خارجي فهو مرفوض ظاهرا وباطنا، بالجملة والقطاعي. مرفوض ولو على حد السيف.
موقف2 .. أي إصرار من البرهان أو غيره على عدم تشكيل حكومة أو تكليف رئيس وزراء مدني حقيقي وليس واجهة أو “طرطور” أو “دلدول” يعني ذبح السودان بسكين ميتة وتقوية مبررات العدوان على السودان وكسر عظمه.
….
أي محاولة لرفض موقف وتمرير الآخر ستكون مثل نسف جناح طائرة والابقاء على الآخر وتوهم أن الطيران بها ممكن.
بعد هذين الموقفين هنالك هوامش نقاش وتفاكر وليس (تفاوض)، وهو نقاش -مع حسن النية والولاء الوطني- سينشيء العشرات من المقترحات والحلول، ولا بأس باثارة التساؤل، “ما العمل في حالة إعلان المليشيا رئيس وزراء موازي؟” عندي الإجابة. أيضا التساؤل، “أن المنطق مع فترة تأسيسية وليس إنتقالية”، أو النقاش أن المطلوب والذي يشبه تميز السودان هو بروز مدنيين وطنيين نزيهين لقطع حجة الخارج المتغطرس، ولقهر توجهات الاقصاء للأبد. دا كلو نقاش مطلوب .. لكن بعد التأكيد على الموقفين أعلاه.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى