آخر الأخبار

الميرغني يصل البلاد وسط حضور جماهيري كبير ويرفض إستقبال نجله الحسن


الخرطوم :الوطن
نشبت أزمة كبيرة في مطار الخرطوم الاثنين قبيل نزول السيد محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل ومرشد الطريقة الختمية من الطائرة الخاصة التي أقلته من القاهرة الى الخرطوم بعد أعوام من الغياب.
وبدأت تفاصيل الأزمة بعد وصول السيد الحسن الميرغني وبمعيته ابراهيم الميرغني قيادات الحزب الاتحادي للمشاركة في مراسم الاستقبال ، وهو الأمر الذي رفضه السيد محمد عثمان الميرغني ورفض معه النزول من الطائرة قبل ابعاد الحسن وابراهيم الميرغني من جموع المستقبلين تماماً واخراجهما خارج المطار ، وهو الأمر الذي تسبب في بعض الارتباك ، حيث يتم اقناع السيدين بالخروج من المطار بناء على رغبة رئيس الحزب ، لينزل بعدها السيد محمد عثمان الميرغني من الطائرة وسط الحشود التي جاءت لاستقباله.
وتجدر الإشارة إلى أن موقف السيد محمد عثمان الميرغني تجاه الحسن وابراهيم الميرغني ناتج من الخلافات الاخيرة في الحزب والتوجهات السياسية المخالفة لرؤية الحزب التي قام بها المبعدان في الفترة الاخيرة.
من جانبه أكد نائب رئيس حزب الاتحادى الديمقراطى السودانى جعفر الميرغنى، أن عودة رئيس الحزب ورئيس الطريقة الختمية، إلى وطنه بمثابة طوق نجاة وعودة الروح للسودان والسودانيين.
هذا وقد استبقلت مولانا الميرغني حشود كبيرة من الحزب والطريقة الختمية والطرق الصوفية بقيادة الشيخ الطيب الجد وعدد من الخلفاء والشيوخ.

زر الذهاب إلى الأعلى