اقتصادية

الناير : موازنة العام 2021 لن تحقق أهدافها لأنها غير واقعية


الخرطوم :الوطن
أكد الخبير الاقتصادي د. محمد الناير أن موازنة العام 2021م لم تلب طموح المواطن السوداني ولن تحقق الأهداف المرجوة.
ووصف الناير الموازنة بأنها متضخمة وغير واقعية وغير موضوعية وأكبر دليل على عدم موضوعيتها زيادة الناتج المحلي الإجمالي.
وقال الناير أن الناتج المحلي الاجمالي أرتفع من ( 2.1) تريليون جنيه في العام 2020 الى( 5.5) تريليون في العام 2021، بالتاكيد لا يعقل ان تكون هنالك زياده في الناتج المحلي الإجمالي بهذه الصورة.
وأشار الناير إلى تضخم حجم الموازنة الذي بلغ قيمته ما يقارب التريليون جنيه علماً بأن الأداء في 2020 كان ضعيفاً بسبب جائحة الكورونا والتي لازالت تنعكس آثارها حتى الآن.
وأضاف الناير أن الضائقة المالية التي تتسم بالقسوة على المواطن تكمن في العديد من الزيادات، زيادة فاتورة الكهرباء والخبز والضرائب.. الخ كل هذه الزيادات ترمي علي كاهل المواطن البسيط ولن يستطيع أن يوازن بنسبة 10% من متطلبات المعيشه علماً بأن القوة الشرائية قبل زيادة المرتبات أفضل من القوة الشرائية الآن بعد زيادة المرتبات.وحذر الناير الحكومة من الاستمرارية بهذه السياسات التي يصعب على المواطن تحملها من زيادة في أسعار الايجارات وارتفاع تكاليف المعيشة وكذلك التنقل حيث أصبحت فاتورتها باهظة الثمن الكهرباء والغاز إلى آخره وتفاقم الأزمات ولا يستطيع المواطن ان يفي ولو بجزء قليل.
ودعا الناير الحكومة لاعادة النظر في سياساتها الاقتصادية من أجل النهوض بالاقتصاد السوداني.

زر الذهاب إلى الأعلى